مزنة دريد، الحركة السياسية النسوية السورية تبني لسوريا المستقبل
اقرأ المزيد +

مزنة دريد، الحركة السياسية النسوية السورية تبني لسوريا المستقبل

تؤكد مزنة أنه على كل سورية وسوري العمل من مواقعهن/م المختلفة على عرقلة تعويم نظام الأسد واستعادة شرعيته، بالتواصل مع المنظمات وحكومات الدول في المنافي، وبمناصرتهن/م لأهداف الثورة وقضيتنا الأولى

خولة دنيا، الثورة هي الشيء الذي طالما انتظرته
اقرأ المزيد +

خولة دنيا، الثورة هي الشيء الذي طالما انتظرته

أحلم بسوريا فيها قوانين مساواة، لا يوجد فيها تمييز بين مواطنيها على أساس الجنس أو القومية أو الدين، أحلم بسوريا آمنة وتحفظ حقوق الجميع.

جمانة سيف، لا ديمقراطية مع التمييز ضد النساء
اقرأ المزيد +

جمانة سيف، لا ديمقراطية مع التمييز ضد النساء

أحلم بسوريا دولة مدنية ديمقراطية، أمشي في شوارعها مرفوعة الرأس، لا أخاف من شيء، لأن هناك قانون يحمي حقوقي وكرامتي مثلما يحمي حق وكرامة أي مواطن آخر، والجميع متساوون، نساءً ورجالاً، كافة السوريات/ين بتنوع خلفياتهن/م.

شيم غليون، لن نتنازل عن حقوقنا حتى التغيير
اقرأ المزيد +

شيم غليون، لن نتنازل عن حقوقنا حتى التغيير

انضمت شيم إلى الحركة السياسية النسوية السورية، طامحة بدعم وتعزيز مشاركة المرأة في العمل السياسي، وتمكنها من المشاركة في صنع القرار، لأنها مؤمنة بأن النساء السوريات قادرات على إحداث تغيير في كافة المجالات بما فيها المجال السياسي

قتيبة الإدلبي، الثورة هي الخطوة التي طالما انتظرتها
اقرأ المزيد +

قتيبة الإدلبي، الثورة هي الخطوة التي طالما انتظرتها

يحلم قتيبة بسوريا تعددية، تحترم فيها الحريات، وأن يكون الشعب فيها هو صاحب القرار بكل ما يتعلق بالدستور ونظام الحكم والقوانين التي ستحكمهم وتضمن حقوقهم في نفس الوقت.

سارا هنيدي، والصرخة الأولى للحرية
اقرأ المزيد +

سارا هنيدي، والصرخة الأولى للحرية

انضمت سارا إلى الحركة السياسية النسوية السورية، لأنها وجدت فيها تجسيداً لكافة الأفكار والأهداف التي تؤمن بها، ولأنها تعمل باتجاه زيادة تمثيل النساء في الساحة السياسية، وحققت خطوات مهمة في هذا المجال

سنا مصطفى، شعوري بالعجز كان دافعي للاستمرار في المشاركة السياسية
اقرأ المزيد +

سنا مصطفى، شعوري بالعجز كان دافعي للاستمرار في المشاركة السياسية

يجب أن نكون يداً واحدة، ونعمل معاً لتحقيق أهدافنا. لا يجب أن نقلل من قيمة دورنا وإمكانياتنا، وألا نسمح لأحد أن يفعل ذلك

أسامة العاشور، نسويٌ في مواجهة المجتمع الأبوي
اقرأ المزيد +

أسامة العاشور، نسويٌ في مواجهة المجتمع الأبوي

سوريا التي أحلم بها وأعمل لأجلها هي سوريا الدولة المدنية، الديمقراطية، القائمة على أساس المواطنة المتساوية لبشر متساوين نساءً ورجالاً وجميع مكونات الشعب السوري في الحقوق والواجبات والكرامة الإنسانية، سوريا حرة خالية من الطغاة، ومن الأبد والاستبداد والفساد

آيات أحمد، قضية المعتقلات والمعتقلين هي قضيتي
اقرأ المزيد +

آيات أحمد، قضية المعتقلات والمعتقلين هي قضيتي

سارعت آيات للانضمام إلى المظاهرات منذ بداية الثورة، التي أتت لتلبي رغبة قديمة بداخلها للثورة على النظام الفاسد والظالم، وذلك بعد تعرضها لتجربة الاعتقال في سن صغيرة، حيث كانت لا تزال طالبة جامعية عندما اعتقلها نظام الأسد عام 2009، بتهمة "إضعاف الشعور القومي والمساس بهيبة الدولة"

إلى الأعلى