عليا أحمد، الشأن العام السوري هو شأن خاص يمس حياة كل فرد ومستقبله
اقرأ المزيد +

عليا أحمد، الشأن العام السوري هو شأن خاص يمس حياة كل فرد ومستقبله

وجدت في الحركة السياسية النسوية السورية الجسم المناسب للانضمام له، خاصة أنها تجمع نسوي يضم عضوات وأعضاء من داخل سوريا وخارجها.

سلوى عبد الرحمن: التغيير الحقيقي يحتاج إلى توحيد القدرات
اقرأ المزيد +

سلوى عبد الرحمن: التغيير الحقيقي يحتاج إلى توحيد القدرات

قسم كبير من الشعب السوري غُيّب عن متابعة قضيته بسبب الظروف المعيشية الصعبة التي فرضت عليه، لا نستطيع الاستسلام الآن، نريد أن نعمل من أجل بعضنا البعض، ولتمكين ودعم من هن/م بحاجة للاستمرار.

النساء السوريات يخضن ثورتين
اقرأ المزيد +

النساء السوريات يخضن ثورتين

وجود جهة سياسية نسوية مثل الحركة؛ هو بحد ذاته خطوة في طريق التمثيل السياسي المنصف للنساء السوريات.

أسامة آغي: لا للعنف، لا للطائفية، لا للتدخل الخارجي
اقرأ المزيد +

أسامة آغي: لا للعنف، لا للطائفية، لا للتدخل الخارجي

سوريا التي أحلم بها هي دولة مواطنة ومؤسسات، والكلمة الأولى فيها للقانون.

سوزان خواتمي: أنا مع الثورة منذ لحظتها الأولى، ومع كل صرخة تنادي بالحرية والكرامة
اقرأ المزيد +

سوزان خواتمي: أنا مع الثورة منذ لحظتها الأولى، ومع كل صرخة تنادي بالحرية والكرامة

على الرغم من المسافة بيني وبين حراك الشارع السوري تملكني شعور بالقوة والقدرة على مواجهة القبضة الأمنية الحديدية لحزب متسلط، أفلح في نشر فساد نعاني من صوره في كل موقف، وتجهيل ممنهج لشعب يملك إرثاً حضارياً ومقومات لا تضاهى لصنع المستقبل.

شمس عنتر: تستفزني حالة تغييب المرأة عن أماكن صنع القرار السياسي
اقرأ المزيد +

شمس عنتر: تستفزني حالة تغييب المرأة عن أماكن صنع القرار السياسي

أتأمل أن تولي الحركة اهتماماً بالنساء الكرديات اللواتي عانين اضطهاداً مضاعفاً بسبب كونهن نساء أولاً؛ وكرديات ثانياً، هؤلاء بحاجة لتمكين ودعم كبيرين.

عمل المرأة السياسي  حق طبيعي لها يجب أن تحصل عليه
اقرأ المزيد +

عمل المرأة السياسي حق طبيعي لها يجب أن تحصل عليه

النساء السوريات أثبتن جدارتهن في كافة المجالات، ومن بينها المجال السياسي.

دلال البش: أنا أمية لكنني نجحت في تشجيع عشرات النساء على التعلم
اقرأ المزيد +

دلال البش: أنا أمية لكنني نجحت في تشجيع عشرات النساء على التعلم

أحلم بسوريا حرة وآمنة، عندما يكون البلد حر، يكون بالنتيجة آمن ومستقر.

سيعم السلام على أيدي النساء السوريات
اقرأ المزيد +

سيعم السلام على أيدي النساء السوريات

لقد كنت مع فكرة الثورة قلباً وقالباً، حتى من قبل أن تنطلق، لأنني طالما حلمت بتغيير النظام الديكتاتوري الفاسد في سوريا، الذي يقمع الحريات، ويبقي شعبه في ظروف اقتصادية صعبة، رغم أن سوريا بلد غني بالثروات والموارد الطبيعية.

إلى الأعلى