ورقة سياساتية – نحو دستور جندري وديمقراطي قائم على قيم الحرية والكرامة والمشاركة والمساواة

إن اقتراح صياغة دستور جديد في سوريا ليس مطلباً شعبياً، حيث أن مسار العملية الدستورية قد بدأ خلف أبواب مغلقة وداخل أروقة دولية ذات مصالح سياسية ضيقة وعادت واشتركت فيه القوى المعارضة السياسية في مرحلة لاحقة.

ورقة سياساتية – لا عودة من دون انتقال سياسي: خارطة طريق نسوية مطلبية لضمان عودة آمنة وطوعية ومحايدة ومستدامة للاجئات واللاجئين والنازحات والنازحين

تتطرق هذه الورقة السياسية إلى إشكالية العودة كما يطرحها النظام وحلفائه من حيث استخدامها كورقة مساومة سياسية تخدم مصالح سياسية واقتصادية وجيواستراتيجية ضيقة، ويغيب عنها أي بعد إنساني أو حقوقي أو جندري، ضاربةً بعرض الحائط حقوق اللاجئات/ين والنازحات/ين وأولوياتهن/هم الجندرية، لضمان كرامتهن/هم الإنسانية.

ورقة سياساتية – خطة نسوية شاملة لإعادة الإعمار في سوريا… بشرط الانتقال السياسي

طُرح موضوع إعادة الإعمار في سوريا منذ عدة أشهر على المستويات الدولية، ولا يزال يخضع للتجاذب بين الدول حسب مصالحها وتوجهاتها السياسية ومصالحها الاستراتيجية

ورقة سياساتية – تطلعات السوريات نحو عقد اجتماعي عادل وهوية وطنية جامعة وسلام مستدام

تتوجه الحركة السیاسیة النسویة السوریة ببالغ الشكر لكل المساھمات والمساھمین في إنجاز ھذا العمل من أفراد ومنظمات، ولاسیما رابطة النساء الدولیة من أجل السلام والحریة ومؤسسة فریدریش إیبرت، ومنظمة النساء الآن من أجل التنمیة، وكافة عضوات الحركة وموظفاتھا اللواتي أسھمن في إجراء الجلسات التشاورية.

ورقة سیاساتیة – من واقع اقتصاد الحرب إلى البیئة الآمنة اقتصادیاً: كیف ترى نساء سوریا المشكلة والحل

تهدف هذه الورقة السياساتية إلى استعراض نتائج اقتصاد الحرب في سوريا على ما تم تحديده محلياً كمقومات للبيئة الآمنة اقتصادياً من منظور نسوي، والتقدم بحزمة من التوصيات للوصول إلى الأمان الاقتصادي على مستوى الفرد والعائلة والدولة.

ورقة سياساتية- ما بين واقعنا كلاجئات وأملنا بالعودة: أين حقوقنا كنساء؟

تهدف هذه الورقة السياساتية إلى الخوض في سؤال العودة من منظور النساء، في محاولة لفهم تجاربهن التي تحكم واقع لجوئهن وتفكيك العوامل الجاذبة والطاردة التي تلعب دوراً أساسياً في صوغهن لقرارات العودة.

التقرير النسوي – السياسيات السوريات يصنعن المستقبل 2019 – 2020

تقرير يستهدف إلقاء الضوء على المشاركة السياسية والحقوقية للمرأة السورية سواء ضمن الأحزاب والهيئات والتجمعات اللاتي هن جزء منها أو التي شكلنها أو ساهمن في إنشائها.